الجمهورية الجزائرية الديمقراطية الشعبية

وزارة العـــــدل

المديرية العامة لإدارة السجون و إعادة الإدماج

عدد الزوار : 1971377

 

تشغيل المحبوسين:

يشغل المحبوسين بغرض إعادة إدماجهم إجتماعيا، عبر إنجازهم لعمل مناسب وشغل فراغهم، وتأهيلهم مع مراعاة مؤهلاتهم المهنية وحالتهم الصحية واستعدادهم البدني والنفسي وقواعد حفظ النظام والأمن، بعد تعيينهم من طرف لجنة تطبيق العقوبات.

يسلم للمحبوس الذي اكتسب كفاءة مهنية من خلال عمله أثناء قضائه لعقوبته، شهادة عمل يوم الإفراج عنه، خالية من الإشارة أنه تحصل عليها خلال فترة حبسه.

det3و يتقاضى كل محبوس معين في عمل إنتاجي أو خدماتي منحة تتراوح ما بين 20 و 60% من الأجر الوطني الأدنى المضمون، تدفع حسب درجة تأهيل كل محبوس  وفق ما يلي:

  • 20% بالنسبة لليد العاملة غير المؤهلة.
  • 40% بالنسبة لليد العاملة المؤهلة.
  • 60% بالنسبة لليد العاملة المتخصصة.

يستفيد المحبوسون من أحكام تشريع العمل و الحماية الاجتماعية المطبقة على العمال الأحرار و تتولى إدارة السجون دفع أقساط الاشتراك التي تتراوح بين 2و7% إلى الصندوق الوطني للتأمينات الاجتماعية، للتأمين ضد حوادث العمـل والأمراض المهنية.

العمل في البيئة المغلقة:

بلغ عدد المعينين للعمل بالبيئة المغلقة أكثر من (18576) محبوس إلى غاية شهر أوت 2017.

يتم العمل على مستوى مختلف مرافق و ورشات المؤسسات العقابية مثل:المطبخ، المخبزة، المغسلة ورشات النجارة و الحدادة، الدهن، التلحيم، النسيج الميكانيك، الخياطة و غيرها من النشاطات.

العمل في الوسط المفتوح:

الفلاحــــة:

يعمل المحبوسون في مؤسسات البيئة المفتوحة بعد انتقائهم وصدور مقررات الوضع عن لجنة تطبيق العقوبات كالفلاحة مثل: زراعة البقول، الخضراوات مشاتـل الورود، تربيـة النحـل، تربية الحيوانات، غـرس وصيانـة الأشجـار المثمـرة بمختلف   أنواعهـا ( التفاح، البرتقال، الزيتون، النخيل، المشمش... الخ).

يتوفر قطاع السجون على إحدى عشر مؤسسة بيئة مفتوحة وهي:

- تليلان بأدرار بمساحة (74) هكتار، - البيوض بالنعامة ـ عين الصفراء (18) هكتار، - مسرغين بوهران (21) هكتار، بوكعبن بباتنة (14) هكتار، - المعلبة ومجبارة بالجلفة (4+39) هكتار، - الأغواط (12) هكتار، - أم البواقي (13) هكتار، - مطارفـة بالمسيـلة (13) هكتار، - أولاد منصور بالمسيلة ( 9.5) هكتار، - سلاطنة بمعسكر (14) هكتار، - سيدي عبد المومن بمعسكر (30) هكتار.

كما يتوفرعلى تسعة ورشات فلاحية محاذية للمؤسسات العقابية و هي الورشة الفلاحية: بسكرة (3) هكتار، البرواقية (13) هكتار، بابار (22) هكتار، بوزعرورة  (3) هكتار، تازولت (3.5) هكتار، قصر الشلالة (5) هكتار، مستغانـم (1.6) هكتار، قاوس بجيجل (14) هكتار و البوني بعنابة (1.5) هكتار.

  يشرف على تسيير هذه الورشات من الناحية التقنية (4) مهندسين و (1) تقني على النشاطات الفلاحية المختلفة، كما بلغ عدد الموظفين المشرفين على الورشات الفلاحية أكثر من (312) موظف من مختلف الرتب.

تستغل هذه المؤسسات مساحة ما يقارب (318) هكتار، في مختلف النشطات الزراعية  و الفلاحية  بإشراك حوالي (22225) محبوس للعمل بها من سنة 2003 إلى غاية شهر أوت 2017. للإشارة أن عدد المحبوسين العاملين خلال سنة 2017  و إلى غاية شهر أوت منه، بلغ (987) محبوس.

التشجيـــر:

يساهم المحبوسون في البرنامج الوطني للتشجير بمناطق عدة من الوطن، أين شملت العملية للسنوات الثلاث الأخيرة:

  • مساحة (485.7) هكتار و تشغيل )145( محبوس، عن موسم 2014/2013،
  • مساحة (253.6) هكتار و تشغيل (204) محبوس، عن موسم 2015/2014،
  • مساحة (126) هكتار و تشغيل )34( محبوس، عن موسم 2016/2015،
  • مساحة (363.0) هكتار و تشغيل (82) محبوس، هي لغاية شهر أوت 2017 من الموسم 2016/ 2017

                                                                        

الورشات الخارجية:

اشتغل بهذا النوع من الأنظمة خلال سنة 2017، أكثر من )171( محبوسا، عملوا لفائدة الهيئات العمومية و المؤسسات الاقتصادية العمومية في مجال كل من تنظيف المحيط، الدهن، صيانة المساحات الخضراء، التشجير، تهيئة الطرقات و البناء.