الجمهورية الجزائرية الديمقراطية الشعبية

وزارة العـــــدل

المديرية العامة لإدارة السجون و إعادة الإدماج

 

 

عدد الزوار : 332917

 

حديقة العائلات مراقن، التابعة لإدارة السجون

أشرف السيد مختار فليون، المدير العام لإدارة السجون و إعادة الإدماج رفقة والي ولاية أدرار و النائب العام لمجلس قضاء أدرار و بحضور السلطات المحلية المدنية و العسكرية في 05 مارس 2019، على الإفتتاح الرسمي لحديقة العائلات مراقن.    

الحديقة هي تابعة للمديرية العامة لإدارة السجون و إعادة الإدماج و قد أنجزت بالتنسيق مع مديرية البيئة للولاية و مساهمة جمعية رواد الفن و الإبداع البيئي في تأهيل مرافقها.

مساحتها المقدرة بحوالي 28 هكتار، تشكل متنفسا حيويا ترفيهيا و إجتماعيا و كذا مكانا لإقامة الأنشطة الإجتماعية و الثقافية و الكشفية و الرياضية. إذ تحتوي على عدد كبير من المرافق الخدمية ( حضيرة للسيارات، محال تجارية لبيع المواد الغدائية و المثلجات و منتوجات اليد العاملة العقابية، كافيتيريا، أماكن للجلسات العائلية، مصلى للرجال و أخر للنساء، دورات مياه، مرشات ) و فضاءات لممارسة الرياضة ( ألعاب القوى، الفروسية، الدرجات الهوائية، ملاعب الكرة الحديدية، ملعب الكرة، ملعب كرة القدم الرملية، تنس الطاولة ) و  فضاءات  للترفيه و الألعاب ( مسرح للهواء الطلق، لعبة البليار و بابي فود و للأطفال مسبحين مطاطيين، قيادة السيارات و  زخم من الألعاب المتنوعة ) و فضاءات بيئية ( حديقة للحيوانات، معروضات لمنتوجات رسكلة النفايات ) من شأنها جميعا ضمان متطلبات الراحة و الرفاه لزوارها.

يشهد لهذا الإنجاز، على أنه هو الأول من نوعه على مستوى الولاية، في خلق فضاءات خضراء للترفيه و التسلية و ممارسة الألعاب لفائدة أبناء المدينة و الجوار و ضيوفها و زائريها  و أيضا على أنه يشكل إسهاما في ترقية ثروة سياحية جديدة في المنطقة، عبر ما ستستقطبه الحديقة من زوار و أنشطة.

كما عرفت الحديقة منذ الوهلة الأولى لإفتتاحها، توافد عدد كبير من الزوار عليها، طيلة النهار مع إستمرار ترددهم عليها بوتيرة غير منقطعة النظير ليلا، لأجل قضاء ساعات من الراحة في الهواء الطلق و التمتع بأجواء من المرح و البهجة.